الضباب يحول رحلات من مطار الملكة علياء إلى العقبة...الحباشنة يهاجم النواب مجدداً : "سحيجة يتلقون الاوامر من الوزراء و تسمع نباحهم بين الحين والاخر"...ظاهرة فلكية ناردة تشهدها "الكعبة"على مدى يومين...إنجاز صلاح الذي لم يحققه أي لاعب في موسم ونصف..."كنوز داعش".. العثور على ثروة طائلة يمتلكها التنطيم...عقاب رادع لـ"أب مراهق" ارتكب أفظع جريمة ممكنة...ماذا يعني "الإغلاق الأميركي".. وما تأثيره على الاقتصاد؟...تواطؤ في جرائم الحرب: تحالف بريطانيا العسكري غير المعلن مع إسرائيل...العنف الجامعي.. تراجع ملحوظ خلال عامين...إصابتان بالسل في مصنعي دهانات...خبراء: تباطؤ النمو وزيادة النفقات يحولان دون خفض الدين العام...البدانة تحرض على ظهور 13 نوعا من السرطان...الحكومة : لا بيع لمطار ماركا وسيبقى مطاراً مشتركاً مدنياً عسكرياً...الحكومة : لا بيع لمطار ماركا وسيبقى مطاراً مشتركاً مدنياً عسكرياً ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 3/5/2018
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
خطة أميركا العسكرية.. دبابات ومركبات "من دون سائق"


الملف- عواصم

 

يخطط الجيش الأميركي لاستخدام مركبات من دون سائق في مهمات الفصائل العسكرية، بهدف تقليل الخسائر البشرية في الحروب.

وبعد معارك أزهقت أرواح الكثير من المقاتلين الأميركيين في العراق وأفغانستان، أصبح تقليل الخسائر البشرية، من أولويات "البنتاغون"، وفقا لصحيفة "واشنطن بوست".

 

وتعرض الجيش الأميركي لانفجارات وهجمات غير متوقعة استهدفت مركبات المؤن، ومركبات الدوريات، خلال الحروب الأميركية الأخيرة، مما أدى لقتل وجرح الآلاف.

 

ودفع هذا الجيش للمطالبة بجعل تقنية المركبات من دون سائق، من أولويات التسليح بالفترة المقبلة.

 

ومن فوائد المركبات من دون سائق، بالنسبة لخبراء الحرب، قدرتها على إبعاد الأشخاص عن مواقف الخطر "غير الضروري".

 

وقال مايكل غريفين، رئيس البحوث والهندسة في وزارة الدفاع الأميركية: "تكون عادة في وضع ضعيف ومكشوف عندما تقوم بتلك المهمات.. إذا كنت ستستطيع تنفيذ تلك المهمات بمركبة من دون أشخاص (..) فبالتأكيد سأفعل ذلك".

 

الدبابات تختلف عن سيارات "أوبر"

 

ويراقب مهندسو الجيش الأميركي عمليات تصنيع سيارات من دون سائق مخصصة للشوارع العامة، في سيليكون فالي وديترويت، المدينتين الشهيرتين بالتطور التكنولوجي وصناعة السيارات، على التوالي.

 

وستختلف المركبات الحربية من دون سائق، عن السيارات التي تطورها شركات مثل "أوبر"، إذ سيتم تجهيزها للتعامل في مناطق النزاع.

 

وتختلف أهداف الجيش الأميركي عن أهداف البحرية في استخدام المركبات من دون سائق.

 

قالجيش يهدف لتطوير دبابات ومركبات من دون سائق للدوريات وتزويد مواقع الجيش بالمؤن خلال الحروب، أما البحرية فتطمح لاستخدامها في إطفاء الحرائق على السفن البحرية، من دون تعريض الطاقم للخطر.

 

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007