40 شحنة ومواد "كيمياوية".. من كوريا الشمالية إلى سوريا...ممثلة أميركية دفعت 100 ألف دولار واستنسخت كلبتها الميتة..."وأد" للهدنة في الغوطة.. 46 غارة روسية تستهدف أحياءها...جنرال أميركي: روسيا تشعل الحريق في سوريا وتطفئه...4 دول تحذر إيران.. وتدعوها لوقف تسليح الحوثيين...حشود المصلين يتدفقون وهم يبكون إلى كنيسة القيامة في القدس بعد إعادة فتحها...ترامب بحث أنشطة إيران مع محمد بن سلمان ومحمد بن زايد...مجلس الأمن يجتمع للنظر في مدى الالتزام بتنفيذ قرار الهدنة في سوريا...السفير العراقي في موسكو لا يستبعد شراء بلاده منظومات "إس-400"...تركيا تجرد نائبين موالين للأكراد من عضوية البرلمان...فرجينيا: إصابة 11 شخصاً بعد فتح رسالة مشبوهة بقاعدة عسكرية أمريكية... ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 9/10/2018
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
مطعم نباتي يقدم وجبات سمك مصنوعة من الموز والبطاطا

 

الملف- عواصم

تحول مطعم مختص بتقديم الوجبات الحيوانية في شرقي لندن إلى مطعم نباتي يقدم وجبات من الأسماك والقريدس المصنوعة من الموز والبطاطا.

قام مطعم "ساتون وأبناؤه" بتعديل قائمة الطعام الأسبوع الماضي، ليتحول إلى مطعم نباتي بالكامل بعدما تخلص من الأطعمة الحيوانية، مثل اللحوم المشوية والسمك والنقانق.

 

وقال مالك المطعم السيد داني ساتون، إن الوجبات التي يقدمها المطعم الآن كلها نباتية ابتداء من روبيان البطاطا وانتهاء بوجبات مصنوعة من زهور وأوراق نبات الموز.

ويبلغ سعر وجبة نبات الموز التي تشبه بمكوناتها السمك المقلي، والتي يتم مزجها بصلصة خاصة لإعطائها نكهة مميزة، 7.5 جنيه إسترليني أي ما يعادل قرابة 10 دولارات.

 

ويتم إضفاء طعم السمك على الوجبة عن طريق تحميص النبات بالكمون، ومسحوق الثوم، ثم قلي الزهرة في خليط خالٍ من البيض.

وتقول مديرة المطعم أدريانا بونيسو معلقة على التجربة: "إن ما نقوم به هو تحول جذري في سياسة مطعمنا، ونهدف بذلك لتقديم وجبات صحية بسعرات حرارية أقل لزبائننا".

وأضافت: "جربنا 100 وصفة قبل أن نعتمد الوجبات بشكل نهائي في قائمة الطعام لدينا. نقوم بإعداد وجبات تماثل في طعمها وشكلها وجبات الأسماك واللحوم تماماً".

يذكر بأن المطعم الذي يفتح أبوابه من الثانية عشرة ظهراً وحتى العاشرة مساء، بات يعج بالزبائن منذ إدراج قائمة الطعام النباتية فيه، وفق ما نقلت صحيفة ميرور أونلاين البريطانية.

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007