الضباب يحول رحلات من مطار الملكة علياء إلى العقبة...الحباشنة يهاجم النواب مجدداً : "سحيجة يتلقون الاوامر من الوزراء و تسمع نباحهم بين الحين والاخر"...ظاهرة فلكية ناردة تشهدها "الكعبة"على مدى يومين...إنجاز صلاح الذي لم يحققه أي لاعب في موسم ونصف..."كنوز داعش".. العثور على ثروة طائلة يمتلكها التنطيم...عقاب رادع لـ"أب مراهق" ارتكب أفظع جريمة ممكنة...ماذا يعني "الإغلاق الأميركي".. وما تأثيره على الاقتصاد؟...تواطؤ في جرائم الحرب: تحالف بريطانيا العسكري غير المعلن مع إسرائيل...العنف الجامعي.. تراجع ملحوظ خلال عامين...إصابتان بالسل في مصنعي دهانات...خبراء: تباطؤ النمو وزيادة النفقات يحولان دون خفض الدين العام...البدانة تحرض على ظهور 13 نوعا من السرطان...الحكومة : لا بيع لمطار ماركا وسيبقى مطاراً مشتركاً مدنياً عسكرياً...الحكومة : لا بيع لمطار ماركا وسيبقى مطاراً مشتركاً مدنياً عسكرياً ||  
عدد التعليقات : 0
تاريخ النشر : 4/12/2018
أضف تعليق
أرسل إلى صديق
طلب علني ''وقح'' يثير غضب أفضل لاعبة كرة قدم

الملف- عواصم

 

خلال تقديم جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعبة كرة قدم في العالم، قام مقدم الحفل بطلب "غريب" من الحائزة على الجائزة، أثار استياءها ولاقى هجوما على مواقع التواصل الاجتماعي لاحقا.

وبعد الإعلان عن فوز النرويجية أيدا هاغيربورغ بالجائزة، وصعودها على المسرح، طلب مقدم الجائزة، المغني الفرنسي مارتن سولفيغ، منها أن تؤدي رقصة "التويرك" على المسرح.

 

ووسط دهشة الجميع من "وقاحة" المغني والمنتج الموسيقي الفرنسي، ومن ضمنهم النجم الفرنسي كيليان مبابي، أجابت هاغيربورغ "كلا" وبدا عليها الاستياء، قبل مغادرتها المسرح.

 

ولاقى طلب سولفيغ هجوما كبيرا على الإنترنت، واعتبر كثيرون تعليقاته مهينة للمرأة، وبها نوع من التقليل للنجمة النرويجية.

 

واشتهرت رقصة "تويرك" في السنوات الأخيرة، ولكن يعتبرها الكثيرون "غير لائقة" وتميل "للإباحية"، وهو ما زاد الطين بلة.

 

واعتذر المغني الفرنسي بعد الحفل مباشرة، في فيديو نشره على حسابه على تويتر، زعم فيه أن عدم فهمه للغة الإنجليزية والثقافة الإنجليزية هي السبب في تعليقاته، بالرغم من أن التعليقات جاءت بالفرنسية.

 

كما نشر سولفيغ صورة له مع النجمة النرويجية، أكد خلالها أنها تفهمت أنها "مزحة" بعد أن تحدث معها، واعتذر لكل من شعر بالإهانة من جراء التعليق.

الصفحة الرئيسية
للبحث التفصيلي اضغط هنا
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة
لشركة الملف للدراسات و الإعلام المحدودة © 2007